Phone: 00962780105829

تصميم البرامج التدريبية و دليل المعلم و بطاقة الملاحظة

تصميم البرامج التدريبية و دليل المعلم و بطاقة الملاحظة​ الخاصة بالدراسات ورسائل الماجستير والدكتوراة التربوية

ازداد في الوقت الحالي إحتواء الدراسات التربوية على البرامج التدريبية أو دليل المعلم أو بطاقة الملاحظة أو الإختبارات التحصيلية التي يجري إعدادها عادةً في نهاية الدراسة لتحقيق أحد أهداف الدراسة. إنَّ تصميم البرامج التدريبية و دليل المعلم و بطاقات الملاحظة و الإختبارات التحصيلية لا يُعتبر من الأمور سهلة الإنجاز، و إنما تحتاج إلى خبرة أفراد متخصصين في المجالات التربوية و الإدارية، كما لا بدَّ أن يكون لديهم اطلاع كافي و خبرة كافية على الآلية التي يتم من خلالها تصميم هذه البرامج التدريبية و الإختبارات التحصيلية، بالإضافة إلى ذلك؛ يتطلب تصميم البرامج التدريبية و دليل المعلم الوقت الكبير من أجل إخراجه بالصورة المطلوبة و التي قد تصل أحياناً إلى أكثر من شهر، و إلا فسيتم رفض هذا البرنامج التدريبي أو دليل المعلم، وهذه أحد المعيقات الرئيسية التي تواجه الطلبة عند إنجاز هذه الجزئيات من متطلبات رسائل الماجستير أو الدكتوراة (وبشكل خاص الرسائل التربوية منها). في موقع أبحاثي وبمساعدة خبرة باحثيها ذوي المهارات العالية، والذين أثبتوا عبر الأعوام قدرتهم على تصميم مختلف هذه البرامج بمهارة و مستوى عالي قادرة على التغلب على كافة هذه الصعوبات التي تعيق الطلاب من إتمام رسائلهم واعداد رسائل الماجستير التربوية الخاصة بهم  ، نساعدكم على إعداد البرامج التدريبية و دليل المعلم خلال مدة زمنية قياسية قدرها ((5 )) أيام فقط، كما نساعدكم على إنجاز بطاقات الملاحظة و الإختبارات التحصيلية خلال مدة زمنية قياسية قدرها ((يومان)) فقط من تاريخ التثبيت لطلبك الخاص باعداد رسائل الماجستير التربوية أو كتابة الدراسة المتخصصة.



Submit Your Assignment

أود أن اتقدم اليكم بالشكر الجزيل على إيلائكم موضوع البحث الأهمية وإخراجه بالصورة المرضية والمميزة



-- عائشة علي

أود أن اشكركم جميعا على تعاونكم ورحابة صدوركم منذ اليوم الاول في تعاملي معكم وحتى اتمامي لهذا العمل ، جهد كان متقن في عمل كل مايتم طلبه ، لذا لن أجد من هم افضل منكم في اخراج رسالتي بطريقة علمية وجيدة .



-- ناصر الشمري

شكراً على الدقة والسرعة في العمل



-- سعد الغامدي

خالص تحياتي وشكري وعرفاني على ماتبذلونه من جهد ومحاولة مساعدتي بكل الطرق 



-- محمد القرني

أودّ أولاً أن اشكركم من أعماق قلبي على رحابة صدوركم وحسن تعاملكم ودقة عملكم ، لقد قمت بالتعامل مع الكثير من الأشخاص ولكن والله لم أجد مثل تفهمكم مع الباحث وحلمكم على كثرة الطلبات والتعديلات فضلاً عن جودة العمل ودقة الأداء ، وبإذن الله لن يكون هذا التعامل الأخير معكم ، وسأوصي من يبحث عن جهة تتميز بالخبرة والكفاءة بكم .



-- م القحطاني

Read more