Phone: 00962780105829

تقييم الرسائل و الأبحاث العلمية

تقييم رسائل الماجستير والدكتوراة و الأبحاث العلمية

قد يحاول الطالب في العديد من الأحيان كتابة رسالة الماجستير أو الدكتوراة أو البحث المطلوب بنفسه، و لكن عدم توفر الخبرة الكافية و المعرفة المناسبة لكيفية كتابة رسالة الماجستير وكذلك كيفية كتابة رسالة الدكتوراة عند الطالب وكذلك عدم الخبرة بمتطلبات إنجاز الرسالة العلمية أو البحث العلمي بالدقة و الكفاءة المطلوبة قد تؤدي إلى رفض الرسالة و طلب المشرف إجراء مجموعة من التعديلات التي قد تكون جوهرية في بعض الحالات من أجل قبول الرسالة أو البحث العلمي. و في حالاتٍ أخرى قد يخاف الطالب من تقديم الرسالة أو البحث الذي قام بإنجازه لعدم تأكد الطالب من مدى جودة العمل المُنجز وذلك لافتقاد الطالب للمعرفة و الخبرة المناسبة في إنجاز الرسائل و الأبحاث الأكاديمية.

موقع أبحاثي يسهِّل أمامك الطريق لتقديم رسالتك بالصورة المُثلى و المطلوبة، حيث يوفر أبحاثي للطلبة خدمة التعديل على الرسائل و الأبحاث الأكاديمية من ضمن خدماته البحثية المتخصصة في مجال اعداد رسالة الماجستير واختيار مواضيع رسالة الماجستير وتحقيق شروط رسالة الماجستير والدكتوراة وكذلك ​اعداد رسائل الماجستير والدكتوراة، بناءً على تعليقات المشرف مهما كانت هذه التعديلات جوهرية و عميقة، ويوفر أبحاثي للطالب كذلك خدمة تقييم الرسائل أو الأبحاث من قبل الخبراء ذوي المهارات و الكفاءات العالية و تُبيِّن للطالب نقاط الضعف الموجودة في الرسالة أو البحث العلمي لترشده إلى المسار الصحيح في الإنجاز العلمي الدقيق. لا تتردد عزيزي الطالب من إرسال طلبك إلى إيميل موقع أبحاثي لتتم مساعدتك الوجه الأمثل و ضمان قبول رسالتك أو بحثك من المرة الأولى. تستغرق خدمة التقييم مدة ((يوم واحد)) من تثبيت طلبك، أما خدمة التعديل فتعتمد بشكل أساسي على حجم العمل المطلوب إنجازه بناءً على تعليقات الدكتور المشرف. 



Submit Your Assignment

أود أن اتقدم اليكم بالشكر الجزيل على إيلائكم موضوع البحث الأهمية وإخراجه بالصورة المرضية والمميزة



-- عائشة علي

أود أن اشكركم جميعا على تعاونكم ورحابة صدوركم منذ اليوم الاول في تعاملي معكم وحتى اتمامي لهذا العمل ، جهد كان متقن في عمل كل مايتم طلبه ، لذا لن أجد من هم افضل منكم في اخراج رسالتي بطريقة علمية وجيدة .



-- ناصر الشمري

شكراً على الدقة والسرعة في العمل



-- سعد الغامدي

خالص تحياتي وشكري وعرفاني على ماتبذلونه من جهد ومحاولة مساعدتي بكل الطرق 



-- محمد القرني

أودّ أولاً أن اشكركم من أعماق قلبي على رحابة صدوركم وحسن تعاملكم ودقة عملكم ، لقد قمت بالتعامل مع الكثير من الأشخاص ولكن والله لم أجد مثل تفهمكم مع الباحث وحلمكم على كثرة الطلبات والتعديلات فضلاً عن جودة العمل ودقة الأداء ، وبإذن الله لن يكون هذا التعامل الأخير معكم ، وسأوصي من يبحث عن جهة تتميز بالخبرة والكفاءة بكم .



-- م القحطاني

Read more